for the Google+ JavaScript API (plusone.js).

كيف تعمل سماعات إلغاء الضوضاء

إن كنت تسير في شارع مزدحم و رن هاتفك الخلوي فإنك ستجد صعوبة في الحديث نتيجة للضوضاء و ستجهد نفسك للإستماع الى من يتصل بك و قد تفوتك المكالمة، أما لو كان لديك سماعة إلغاء الضوضاء، لن يكن لديك أي مشكلة لأنها مصممة للقضاء على الضوضاء البيئية حتى تتمكن من إجراء محادثة على مستوى صوتك الطبيعي و في أي مكان تقريباً.

سماعات إلغاء الضجيج أو الضوضاء يمكنك استخدامها في حالات كثيرة،  في المكتب عند محاولة لإجراء مكالمة عمل مهمة أثناء ثرثرة زملاء العمل أو عندما تكون في شارع مزدحم و لا تود الصراخ ليعلم من حولك برقم بطاقتك الائتمانية أو رقم هاتفك الخلوي على سبيل المثال ، أو عند الإستماع للموسيقا أو ممارسة لعبة معينة تحتاج لتركيز أو لأمور و حالات أخرى، و لكثرة إستخدمها مؤخراً فإننا سنتحدث عن كيفية عمل تلك السماعات.

تقنية إلغاء الضوضاء :

السؤال الذي يتبادر للذهن هو كيف يمكن للسماعة التفريق بين الضجيج و صوت المتحدث ؟ للرد على هذا ، حاول تجربة التالي: سد أذنيك بأصابعك بحيث لا يمكنك سماع ضجيج من حولك، تحدث الآن، يمكنك سماع صوتك أليس كذلك؟ صوتك يبدو مختلفاً عنه عندما تتحدث بصورة طبيعية دون سد أذنيك.

كيف هذا ممكنا ؟ السر في عظام الفك، فعندما تتكلم تنشأ إهتزازات تنتقل عبر الأذن وتصل إلى أذن شخص آخر حيث تستخدم الأذن الخارجية لالتقاط الموجات الصوتية ثم يتم نقل الموجات الصوتية من خلال الإذن الوسطى ومعالجتها في الأذن الداخلية، اعتماداً على هذا فإن سماعات إلغاء الضوضاء تعتمد على هذه التكنولوجيا في نقل الموجات الصوتية عبر الموصل  و استقباله و تحليله عبر عظام السمع.

عودة إلى سماعة إلغاء الضوضاء فهي تتألف من اثنين من الميكروفونات، واحدة لتوصيل موجات الهواء والأخرى لتوصيل موجات التي تنشأ عن اهتزاز عظام الفك و هذا ما يسمى ميكروفون ثنائي الإتجاه حيث يرسل الميكروفون إشارة إلى معالج الصوت و المعالج بدوره يرسل إشارة عبر موجات الأثير لذلك الشخص على الطرف الآخر من المكالمة ليسمع صوتك و هذا هو ما يعادل لعملية نقل الصوت أثناء السمع.

أصبح واضحاً الآن أن سماعات إلغاء الضجيج تمكن الشخص على الطرف الآخر من سماع صوتك جيداً عبر تلك الإهتزازات الداخلية و لكن كيف تتمكن من الإستماع إلى من يحادثك بوضوح رغم وجود الضجيج عندك؟

ذلك يكون عبر سماعات الأذنين التي تأتي بأحجام و أشكال و طرق تثبيت مختلفة لتوفر بيئة مغلقة للأذنين تمنع عنهما الضجيج الخارجي مع المحافظة على نقاء الصوت الداخلي القادم من الطرف الآخر  و يتم ذلك عبر دارة إلكترونية تقوم بتميز صوت الضجيج و ذلك لأنه يملك طول موجة مختلف عن صوت المتحدث و بالتالي إلغاءه أو فلترته ليبقى صوت المتحدث فقط و  ذلك كون صوت أي ضجيج كي يصبح ضجيجاً يجب أن يكون أعلى من صوت المتحدث.

أخيراً فلابد الإشارة إلى مفهوم خاطئ حول سماعات إلغاء الضجيج فالغالبية من المستخدمين يعتقدون أن تلك السماعات تمنع الأذنين من سماع أي ضجيج خارجي و هذه حقيقة لكنها أيضاً و هو الأهم تمنع إنتقال الضجيج الخارجي غبر الميكروفون إلى المتحدث على الطرف الآخر.

لمعرفة أنوع و أسعار سماعات إلغاء الضجيج noise-cancelling headphones يمكنم من زيارة موقع أمازون عبر الرابط هنا.

المصدر

شاهد أيضاً

طريقة معرفة توافق الموقع مع الهواتف الذكية

قامت شركة جوجل مؤخراً واعتباراً من نهاية الشهر الماضي من اعتماد خوارزميات جديدة في ترتيب …

تعليق واحد

  1. هل تمكنني هذه السماعة من تسجيل صوتي على الكومبوتير دون صوت المجاورين لي؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *